منتدى نجادي-المجمع الطلابي العربي-سيدي بلعباس
مرحبا بك في منتدى نجادي تحت اشراف مديره منصور العربي
تفضل بالتسجيل .......ان وجدت صعوبة لا تتردد بالاتصال بنا


منتدى نجادي-المجمع الطلابي العربي-سيدي بلعباس


 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
الاستاذ:منصور - 4334
 
jesse - 3171
 
abdelghani22 - 1251
 
the king of romance - 891
 
amine lalimi - 869
 
أمل حياتي 12 - 860
 
jessica - 817
 
spartakus - 696
 
princesse sarra - 594
 
غزلان - 589
 
عدد الزوار

شاطر | 
 

 تطور الرأسمالية ونتائجـه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
majido



ذكر عدد الرسائل : 182
العمر : 25
نقاط : 13176
تاريخ التسجيل : 27/12/2009

مُساهمةموضوع: تطور الرأسمالية ونتائجـه   الإثنين أكتوبر 04, 2010 2:52 pm

تطور الرأسمالية ونتائجـه


مقدمة

أدت التحولات الاقتصادية والتقنية والاجتماعية بأوربا الغربية في فترات سابقة إلى حدوث تحولات أهم خلال القرن 19ساهمت في تطور الرأسمالية.فما هي هذه التحولات؟وما الذي نتج عن تطور الرأسمالية؟
شهدت أوربا الغربية في القرن 19تحولا اقتصاديا شاملا:

1-ساهمت الاختراعات التقنية في تنوع وتزايد الإنتاج الصناعي:
-قام الرأسماليون بتشجيع الاختراعات التقنية وتعميم استعمال الآلة بهدف تطوير الإنتاج الصناعي وأحدث ذلك عدة تحولات من بينها:
•انتشار الصناعات الآلية فتزايد وتحسن الإنتاج.
•ظهور فروع صناعية جديدة كالصناعات الميكانيكية والتعدينية والكيماوية.
•تمركز الإنتاج الصناعي بظهور المصانع الكبرى.
•إدخال طرق جديدة في صهر المعادن كطريقة طوماس(يعتبر طوماس أحد علماء المعادن الإنجليز،أصبحت بفضله تنقية المعادن من الفوسفور تتم بإذابة المعدن المفولذ في رفد داخلي وقاعدي)،وطريقة مارتان(يعتبر مارتان مهندسا وصناعيا فرنسيا،أنتج الفولاذ الخالص بابتكار طريقة تنقية الشوائب،وتقوم هذه الطريقة على تذويب الصلب والخوردة أو بقايا معادن أخرى).
•اختراع واستعمال المحركات على نطاق واسع كمحركات الدييزل والتوربينات البخارية والمحركات الكهربائية..
2-عرفت الفلاحة عدة تحولات واتجهت نحو التخصص:
-في النصف الثاني من القرن19عرفت الفلاحة تحولات من بينها:
•تراجع الطابع المعيشي للإنتاج باندماج الفلاحة في إطار السوق الرأسمالية.
•إدخال تقنيات وأساليب جديدة في الإنتاج كالتناوب الزراعي واستعمال الأسمدة والاستفادة من البحث العلمي.
•توسع الإنتاج لتلبية الحاجيات المتزايدة للسوق.
•اتجاه الإنتاج نحو التخصص.
•توسع عدد الملكيات الكبرى.
3-تطورت التجارة العالمية بفضل تطور المواصلات ونهج سياسة التبادل الحر:
-عرفت التجارة تحولات تجلت في:
•تطور المواصلات في المجال البري باختراع السكك الحديدية في إنجلترا وساهمت في تنشيط الاقتصاد وتشغيل اليد العاملة،وتم استعمال واسع للسيارات باستعمال محركات البنزين والعجلات المطاطية،واستعمال الدراجة،وتطورت وسائل الاتصال باستعمال الهاتف والتلغراف،وتطورت وكالات الأنباء والصحف،وفي المجال النهري والبحري تم استعمال السفن البخارية وبناء الموانئ الكبرى وحفر القنوات(السويس وبنما).
•نمو المبادلات التجارية حيث توسعت المبادلات التجارية واتجه العالم إلى خلق سوق عالمية موحدة.
•نهج سياسة التبادل الحر(حرية تبادل البضائع وإلغاء الرسوم الجمركية)وخاصة في إنجلترا وفرنسا وأثر ذلك سلبا على عدة دول،ولذلك نهجت عدد منها سياسة الحمائية(سياسة تهدف إلى حماية الإنتاج الوطني من المنافسة برفع الرسوم الجمركية على الواردات أو الحد من الاستيراد)ولم يؤثر ذلك في تنقل اليد العاملة والرساميل.
4-تزايدت أهمية الأبناك في تمويل المشاريع الاقتصادية:
-تطورت الأبناك من مؤسسات عائلية يقتصر دورها على حراسة الودائع وعلى معاملات محدودة،إلى القيام بدور حيوي في تنشيط الاقتصاد،فظهرت أبناك جديدة في شكل شركات مجهولة الاسم تقوم بتقديم القروض وتساهم في رواج أسواق القيم والاستثمار المباشر،وساهم في تطور الأبناك تزايد الكتلة النقدية وإصدار الأوراق النقدية واستعمال الشيكات.
ساهم تطور الرأسمالية خلال القرن19في ظهور عدة تحولات:

1-تطورت الرأسمالية نحو ظاهرة التركيز وظهور الرأسمالية المالية:
-التركيز الرأسمالي:أدت المنافسة الحرة بين المؤسسات الاقتصادية إلى هيمنة المؤسسات الاقتصادية الكبرى وابتلاعها للمؤسسات الصغرى.واتخذ التركيز أشكالا مختلفة:
•التركيز الأفقي:هيمنة مؤسسة على جزء كبير من إنتاج متشابه.
•التركيز العمودي:هيمنة مؤسسة على إنتاجات مختلفة لقطاع معين.
وأدى تطورالتركيز إلى ظهور مؤسسات كبرى في شكل:
•التروستات:اندماج مؤسسات في مؤسسة واحدة تفقد معها استقلالها وشخصيتها المعنوية والقانونية.
•الكارتيلات:اتفاق بين عدة مؤسسات اقتصادية مع احتفاظ كل منها باستقلالها وشخصيتها.
•الهولدينغ:هيمنة مؤسسة مالية على مؤسسات اقتصادية بشراء أغلب أسهمها وبذلك تشرف على تسييرها.
-حدوث الأزمات الاقتصادية:حدثت أزمات اقتصادية بسبب التفاوت الحاصل بين الإنتاج المتزايد والاستهلاك المحدود،والمضاربات المالية(وهي عمليات تجارية ومالية تهدف إلى الاستفادة من تقلبات السوق لتحقيق ربح سريع)،وأدى ذلك إلى انهيار كبير للأسعار وتخفيض الإنتاج وإتلاف المحاصيل والاستغناء عن اليد العاملة.
2-عرفت أوربا نموا ديمغرافيا وتباينا في البنيات الاجتماعية:
-على المستوى الديمغرافي:حدثت ثورة ديمغرافية من مظاهرها:
•ارتفاع وتيرة تزايد عدد السكان لعوامل صحية وغذائية حيث ارتفعت نسبة الولادات وانخفضت نسبة الوفيات.
•تضخم سكان المدن بسبب التزايد الطبيعي والهجرة القروية.
•هجرة الأوربيين إلى قارات أخرى تحت تأثير التضخم السكاني وتعاقب الأزمات الاقتصادية وتطور وسائل المواصلات.
-على المستوى الاجتماعي:أفرز تطور الرأسمالية خلال القرن19تحولا في البنيات الاجتماعية:
•الأرستقراطية:اندمجت بعض الأسر الأرستقراطية في المنظومة الاجتماعية الجديدة وحافظت على مكانتها الاجتماعية.
•البورجوازية:وضمت:البورجوازية الكبرى(رجال الصناعة والتجارة والأبناك..)وسيطرت على معظم الأنشطة،والبورجوازية المتوسطة(أصحاب المهن الحرة..)،والبورجوازية الصغرى(الموظفين وصغار الملاكين والحرفيين..).
•الطبقة العاملةSadالبروليتاريا)عانت من الاستغلال الرأسمالي وتضم عمال البيوت والعمال.
-وأدى تزايد الاستغلال الرأسمالي إلى ظهور تنظيمات نقابية استطاعت بفضل نضالها والتحامها على المستوى العالمي (الأممية الأولى 1864-1876والأممية الثانية1889-1914)تحقيق العديد من المكتسبات كتخفيض ساعات العمل وإجبارية العطلة الأسبوعية وتخليد عيد الشغل ووضع قوانين لحماية العمال...
3-ظهرت مذاهب فكرية لتحليل وتفسير واقع المجتمع الرأسمالي:
-المذهب الليبرالي الكلاسيكي:شكل الإطار الفكري للبورجوازية ويرتكز على وجود الملكية الفردية وحرية المبادرة وعدم تدخل الدولة وإقراره للتفاوت الطبقي،ومن رواده آدم سميث وروبرت مالتوس ودافيد ريكاردو وجون ستيوارت ميل..
-المذهب الاشتراكي:شكل إطارا للدفاع عن مصالح العمال بالتصدي للاستغلال الرأسمالي وبناء مجتمع تسوده العدالة الاجتماعية واختلف رواده في صيغة الانتقال من الرأسمالية إلى الاشتراكية.
•الاشتراكية الخيالية:تتبنى فكرة الانتقال عبر إصلاحات واعتبار أن التطور الطبيعي سيؤدي حتما إلى خلق مجتمع اشتراكي، من رواده سان سيمون وشارل فوريي وروبرت أوين.
•الاشتراكية العلمية:بنت تصورها على المادية التاريخية وعلى الصراع الطبقي الذي سيؤدي حتما إلى قضاء الطبقة العاملة على البورجوازية وإقامة مجتمع اشتراكي ومن رواده كارل ماركس وفريدريك إنجلز.
4-ساهمت التحولات الاقتصادية والاجتماعية في توجيه الحياة السياسية للبلدان الرأسمالية:
-على المستوى الداخلي:أصبحت مختلف طبقات المجتمع تهتم بالعمل السياسي لتحقيق مطالبها من خلال الأحزاب والنقابات وصدرت قرارات تهم توسيع حق الانتخاب وفصل الدين عن الدولة والاعتراف بحرية الصحافة وحق التجمع والحرية النقابية..
-على المستوى الخارجي:أدت التحولات الاقتصادية والاجتماعية والديمغرافية إلى اتجاه الدول الأوربية إلى البحث عن منافذ خارجية للتخفيف من المشاكل المترتبة عنها،ووجدت في التوسع الإمبريالي وسيلة لتحقيق ذلك مبررة سياستها بمبررات حضارية ودينية ومستهدفة تصريف فائض السكان والإنتاج والحصول على المواد الأولية.
خاتمة

أدت التحولات التي عرفتها أوربا خلال القرن التاسع عشر إلى انتقال العالم إلى مرحلة المد الإمبريالي وبذلك سيحدث تنافس بين دول أوربا من أجل الهيمنة على مناطق مختلفة خارج أورب
ا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تطور الرأسمالية ونتائجـه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نجادي-المجمع الطلابي العربي-سيدي بلعباس :: الفئة الأولى :: قسم السنة ثالثة ثانوي-
انتقل الى: